لندن تدعو إلى التحقيق في الهجمات الروسية على مدنيين أوكرانيين

دعت وزيرة الخارجية البريطانية اليوم إلى التحقيق في الهجمات الروسية على مدنيين أوكرانيين باعتبارها “جرائم حرب” مع تزايد الأدلة على ارتكاب “أعمال مروعة” في مدينتي إيربين وبوتشا.

وقالت ليز تراس في بيان، إن الحكومة البريطانية ترى “أدلة متزايدة على ارتكاب قوات الغزو أعمالا مروعة في مدن مثل إيربين وبوتشا”، مؤكدة أنه “يجب التحقيق في الهجمات العشوائية على مدنيين أبرياء أثناء الغزو الروسي غير القانوني وغير المبرر لأوكرانيا باعتبارها جرائم حرب”، حسبما نقلت “وكالة الصحافة الفرنسية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى